صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال يشارك في ندوة للطلاب السعوديين في جامعة دريبر حول ريادة الأعمال

قام صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود مؤخراً بزيارة إلى جامعة دريبر في وادي السيليكون في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث شارك سموّه في ندوة  لرواد أعمال السعوديين ضمن برنامج (Spring Hero) التدريبي؛ والذي جاءت مشاركتهم فيه من خلال تعاونٍ مشترك بين مؤسسة مِسك الخيرية والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة – منشآت.

وقد التقى الأمير خالد بخمسة عشر  رائدة ورائد أعمال  سعودياً، حيث تبادلوا معه الحديث وشاركوه بتجاربهم مع البرنامج، وسلطوا الضوء على جوانبه الإيجابية والفرص المميّزة التي يتيحها لهم. كما استعرض الطلاب أفكارهم العملية أمام سموّ الأمير واستمعوا إلى آرائه حول النماذج المختلفة، كما طرحوا أسئلتهم واستمعوا إلى إجاباته عليها. وقد تناول النقاش عدة محاور ومواضيع ذات صلة بريادة الأعمال والشركات الناشئة، بما في ذلك كيفية التواصل مع مشاريع الاستثمار الرأسمالي للحصول على التمويل، وكيفية تأسيس الشركات، وما الذي يمكن توقعه ضمن الاقتصاديات المتنوّعة في منطقة الشرق الأوسط، ولا سيما المناخ الاستثماري لريادة الأعمال في المملكة العربية السعودية والخليج والشرق الأوسط عامة

وقد أكد سموّه خلال اللقاء على الحضور المستمرّ لجامعة دريبر في المملكة العربية السعودية، وأضاف بأنّ الظروف الحالية في المملكة العربية السعودية مواتية جداً من حيث الدعم الذي تتلقاه المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة في البلاد. وفي هذا السياق، فقد أشاد سمو الأمير بالتزام الحكومة السعودية بتطوير القطاع الخاص وتهيئة الظروف أمام انطلاق روّاد الأعمال السعوديين.

هذا، وسينطلق برنامج تدريبي أكبر يستمرّ على مدى 15 أسبوعاً، حيث سيبدأ في شهر يونيو 2019، حيث سيتيح للمشاركين فرصاً تعليمية  وربما توظيفية فريدة في وادي السيليكون. وقد تم تصميم برنامج مسك وجامعة دريبر للتدريب والتدريب التعاوني في سيلكون فالي لإتاحة الفرصة أمام الشباب السعودي للعمل والتواصل مع باقة من أبرز روّاد الأعمال في وداي السيليكون لصقل مهاراتهم وتأهيلهم لمستقبلٍ أفضل وأكثر إشراقاً.

مواضيع ذات صلة: ملتقى ستارتب إيفنينغز، الذي تنظمه ستارتب ماجازين، يستضيف صاحب السموّ الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال